540 القول المفيد على كتاب التوحيد ابن عثيمين الصفحة - دين الحق 540 القول المفيد على كتاب التوحيد ابن عثيمين الصفحة

540 القول المفيد على كتاب التوحيد ابن عثيمين الصفحة




لا يخفى عليه شيء من أعمالكم."1 أخرجه ابن مهدي عن حماد بن سلمة عن عاصم عن زر عن عبد الله. ورواه بنحوه المسعودي عن عاصم عن أبي وائل عن عبد الله. قاله الحافظ الذهبي رحمه الله تعالى، قال: " وله طرق "2.
__________
قوله صلى الله عليه وسلم " والله فوق العرش " أي، في القوة والسيطرة والسلطان، وليس فوقه بذاته. ولا شك أن هذا تحريف في النصوص وتعطيل في الصفات.
والذين أنكروا علو الله بذاته انقسموا إلى قسمين:
أ- من قال: إن الله بذاته في كل مكان، وهذا لا شك ضلال مقتض للكفر.
ب- من قال: إنه لا فوق ولا تحت ولا يمين ولا شمال ولا متصل بالخلق ولا منفصل عن الخلق، وهذا إنكار محض لوجود الله والعياذ بالله، ولهذا قال بعض العلماء: لو قيل لنا: صفوا العدم، ما وجدنا أبلغ من هذا الوصف. ففروا من شيء دلت عليه النصوص والعقول والفطر إلى شيء تنكره النصوص والعقول والفطر.
قوله: "لا يخفى عليه شيء من أعمالكم" يشمل أعمال القلوب وأعمال الجوارح المرئي منها والمسموع، وذلك لعموم علمه وسعته، وإنما أتى بذلك بعد ذكر علوه ليبين أن علوه لا يمنع علمه بأعمالنا، وهو إشارة واضحة إلى علو ذاته تبارك وتعالى.
__________
1 الترمذي: صفة الجنة (2540) , وأحمد (3/75) .
2 أخرجه: الدارمي في "الرد على الجهمية" (ص 26) وفي "النقض على المريسي" (ص 73, 90, 105) , وابن خزيمة في "التوحيد" (ص 1051, 106, 376, 377) , والطبراني في "الكبير" (8987) , والبيهقي في "الأسماء" (ص 401) , والخطيب في "الموضح" (2/47) . وقد صححه ابن القيم في "اجتماع الجيوش الإسلامية" (ص 100) , والذهبي في "العلو" (ص 64) . وقال الهيثمي (1/68) بعدما عزاه للطبراني: "رجاله رجال الصحيح".

0/انشر تعليق / تعليقات

عن الموقع